مراجعات

مراجعة لعبة Xenoblade Chronicles Definitive Edition على جهاز Nintendo Switch

مراجعة لعبة Xenoblade Chronicles Definitive Edition

نقدم لكم اليوم مراجعة لعبة Xenoblade Chronicles Definitive Edition على جهاز Nintendo Switch التي تُعتبر واحدة من أفضل ألعاب الأربيجي.

فاجئ أول ظهور للعبة Xenoblade Chronicles Definitive Edition جميع مُشاهدي عرض Nintendo Direct شهر سبتمبر الماضي، وذلك من خلال فيديو اشهاري قصير لعودة أحد أعظم ألعاب الأربيجي التي صدرت في العشرية السابقة بنُسخة مُطورة جديدة على جهاز Nintendo Switch في 29 ماي 2020، قاد تطوير اللعبة من جديد بواسطة شركة Monolith Soft لإظهارها في أبهى حلة وذلك بعمل العديد من التحسينات المبهرة التي مست الجرافيك، الجيم بلاي كما أنها وعدتنا بعودة المنطقة التي لم يرها لاعبو نسخة Wii من قبل. من هنا نأتي لبداية مراجعة اللعبة لنخوض في أعماق هذا العنوان أكثر ولنُعطي قرائنا الأعزاء رأينا حولها:


غلاف اللعبة :غلاف لعبة Xenoblade chronicles
اسم اللعبة :Xenoblade Chronicles Definitive Edition
نوع اللعبة :RPG
الشركة المُطورة :Monolith Soft
الشركة المُنتجة :Nintendo , Monolith Soft
تاريخ الاصدار :29 ماي 2020
الجهاز :Nintendo Switch
ثمن اللعبة :59.99$
معلومات اللعبة الرئيسية

تريلر لعبة Xenoblade Chronicles Definitive Edition :


قصة اللعبة:

في عالم تحيط به المياه من كل جانب، يعيش العملاقان BIONIS و MECHONIS في مواجهة أبدية بينهما، حيث يتقاتل الاثنان كُلٌ بسيفه الى أن تلقى كلاهما ضربة أفقدتهما الحركة، و من هنا بدأ العالم الجديد بالتشكل بعد آلاف السنين من توقفهما المفاجئ، الحياة بدأت بالازدهار من على جسديهما المُتحجر و بفضل ذلك بدأت بعض المخلوقات الجديدة بالظهور، استقبل العملاق BIONIS ظهور مخلوقات عضوية أهمها Homz ، Noppons و High Entia ، أما MECHONIS خرجت منه حياة آلية سُميت بـ Mechons.

بسبب سيف MECHONIS العملاق الذي ضرب وسط خصمه الأبدي، تشكل جسر عملاق بين هذين العالمين و بهذا بدأت حرب طاحنة بين مخلوقات الطرفين على هذا الجسر، من هنا ظهرت أول صورة من لعبتنا هذه، حيث قاتل البطل Dunban و جيشه المُكون من Homz  ضد اجتياح عظيم شنته قواة الـ Mechons  التي تريد استعمارهم ، و بفضل سيفه الأسطوري Monado قاد Dunban جيشه للنصر ضد عدوهم لكن ذلك لم يكن بدون مشاكل ، فبسبب قتاله بهذا السلاح الغريب فقد تعرض هذا الأخير لاصابة خطيرة جعلته غير قادر على القتال مرة أخرى.

في احدى مدن Homz الكبرى المُسماة بـ Colony 9 التي تقع في ساق BIONIS الأيمن، يعيش الشاب Shulk مع صديقي طفولته Reyn و Fiora ، و مع تقدمه في السن بدأ بالتعلق أكثر بالسيف الأسطوري Monado حتى أنه أصبح ميكانيكياً و مُصلح أسلحة ليكتشف أكثر عن خباياه ، الى أن وقع حادث بعد عودة Dunban  للمدينة حيث لمس Shulk السيف و بدأت رُأى غريبة تجتاح عقله لتريه أحداثاً درامية و دموية له و لجميع سكان مدينته ، فهل السيف حقاً يريد إيصال رسالة لبطل قصتنا هذا ؟ ، و هل يُمكنه تغيير المُستقبل ؟.

جزء Future Connected الذي أتى كاضافة جديدة لختم قصة اللعبة، تبدأ مجرياته بعد سنة من نهاية الأحداث الأصلية حيث يذهب Shulk  و Melia في رحلة لاستكشاف كتف BIONIS أين تركز القصة أكثر على شخصية Melia لتستكشف أسرار شعبها القديم لمساعدتها على تطوير شخصيتها لتصبح أفضل حاكمة للـ High Entia و كذلك للتخلص من شر مقيم قد بدأ بالظهور في هذه المنطقة الجديدة.


طريقة اللعب (الجيم بلاي):

أسلوب اللعب في هذه النسخة Xenoblade Chronicles Definitive Edition لم يتغير كثيراً عن اللعبة الكلاسيكية حيث أنه يعتمد بشكل كلي على طابع الأربيجي الياباني JRPG الذي يسمح بتطوير قدرات الشخصيات الرئيسية أثناء مغامرتهم واستكشافهم الحر لعالمها الضخم.

لنرى أسلوب القتال الذي تتميز به اللعبة، فعكس معظم ألعاب الـ JRPG التي تعتمد على القتال بالأدوار فقط ، فهنا طريقة اللعب قريبة جداً من الأكشن حيث يمكن لللاعب التحرك كما يريد، فيبدأ القتال بضرب الشخصية الرئيسية للوحوش بشكل أوتوماتيكي لكن حينها يمكن لللاعب في أية لحظة تفعيل قدرات البطل المُسماة بالـ arts والتي ستشكل فارقاً كبيراً ان تم استغلالها بطريقة استراتيجية، مثلاً: ان قام Shulk بضرب وحش بقدرة تُفقد توازنه، يُمكن لـ Reyn استغلال الفرصة لاسقاط هذا الأخير أرضاً.

من خلال أبطال القصة الذين التحكم بهم في اي وقت، على اللاعب تشكيل فرقة مُكونة من 03 أشخاص، الأول للحرص على جذب الخصم مثل Reyn، الثاني لإنقاص أكبر عدد من نقاط حياته مثل Shulk أو Dunban، وأخيراً الشخص الثالث الذي سيعمل كساحر أو مساعد مثل Melia أو Sharla. هذه المُعطيات ستساعد اللاعب في القضاء على أقوى الخصوم بفضل ثلاثية ألعاب الأربيجي الشهيرة: Tank/DPS/ Support.

تتدخل بعض الأمور الأخرى أثناء القتال لتساعد أبطال القصة وأهمها قدرة Shulk الخاصة التي تُمكنه من رؤية مُستقبل هجمات الوحوش القاتلة التي يُمكن أن تقتل أحد أفراد الفرقة، حينها يمكن أن يُنبه Shulk هذا الشخص لكي يستطيع التحكم به للقيام بقدرة مضادة لهذه الضربة القاضية أو يُمكن لللاعب اتخاذ استراتيجية أخرى لحمايته بفضل قدرات سيف الـ Monado العديدة. ثاني أهم شيء يُمكن تفعيله أثناء القتال كذلك هي القدرة المُشتركة بين أعضاء الفرقة فعندما تمتلئ الخانة الخاصة بها يُمكن لللاعب تجميد الوقت للتحكم بجميع الشخصيات لتقوم بتفعيل ضربات متتالية للخصم في نفس الوقت لافقاده التوازن أو لقتله في أقصر وقت ممكن ان كان ضعيفاً.

نأتي الآن للجيم بلاي خارج نطاق القتال، توفر Xenoblade Chronicles Definitive Edition لللاعب فرصة استكشاف عالم ساحر وضخم للغاية حيث يمكنه المغامرة أثناء رحلته لأي مكان يريد أو حتى للذهاب لأماكن خطيرة لاستكشاف مناطق ووحوش مخفية فاللعبة تحفز مغامريها بجوائز ومفاجئات عديدة. اضافةً للاستكشاف ومهام القصة الرئيسية، يُمكن لللاعب أخذ مهام ثانوية لتساعده على تطوير الـ Level الخاص به (جميع الشخصيات تتطور مع بعض) وكذلك ليتعرف على العديد من الشخصيات الثانوية، طريقة حياتهم وعلاقاتهم.

الآن نأتي للعلاقات بين الشخصيات فهناك جانب كبير اهتمت به اللعبة وهي الـ Affinity Chart التي تمتاز بها هذه الأخيرة، حيث ترينا جميع شخصيات العالم و علاقاتها بمختلف المدن و الشخصيات الغير اللاعبة الأخرى ، فخلالها يمكن لللاعب رؤية تطور العلاقات بين شخصياته، فبتطويرها أثناء القيام بالمهام أو باستعمال الهدايا ستكون ركيزة أساسية لانسجام الشخصيات أثناء القتال مع بعض البعض حيث ستضيف كل شخصية الـ Bonuses الخاصة بها لتطور بذلك قوة وصلابة الفرقة، كما يُمكن رؤية مقاطع الـ Heart-to-Heart عندما تنتقل الشخصيات لمُستوى التالي من العلاقات التي سترينا حوارات جديدة بين كل شخصيتين.

الان جانب المعدات و تطويرها ، بفضل المعادن التي يُمكن لللاعب اقتناءها أثناء مغامرته أن يستغلها لتطوير أسلحته و معداته و ذلك بصناعة الأحجار الكريمة بواسطة الفرن لترصيعها، هذه الخاصية ستفتح بعد أحداث الشابتر الثاني من القصة الرئيسية داخل مدينة Colony 9.


صوتيات:

أول شيء يتراءى لللاعب أثناء تجربته لهذه اللعبة هي الموسيقى، الموسيقى العالية الجودة التي ستُبقي أجواءها حيةً طوال الوقت من بدايتها لنهايتها حيث تتوزع مقاطعها على كل الأشياء التي تشكل هذه الأخيرة: مقاطع الاستكشاف لكل منطقة بنسختين واحدة للنهار وأخرى في الليل، مقاطع خاصة بكل شخصية مهمة في اللعبة، موسيقى خاصة بالقصة واحداثها وأخيراً المقاطع التي تبدأ ريثما تتعرض لهجوم من طرف وحش ما.

اضافةً الى جودة الموسيقى التي تغنت بها اللعبة منذ اصدار Wii السابق، أضافت الشركة المُطورة من خلال هذه النسخة الجديدة مقاطع موسيقية مُحسنة حيث أضافت لها عدة نوتات لتضفي عليها طابع الأوركسترا ولتقربنا أيضاً من الشعور الذي أرادته الشركة أن يحس به اللاعب أثناء لعبها، كما أضافت أيضاً إمكانية تغيير أسلوب الموسيقى بين الكلاسيكية والمُحسنة في أي لحظة وذلك من خلال خانة الصوتيات في الاعدادات Options. كل هذه الميزات سمحت لـ Xenoblade Chronicles Definitive Edition أن تحظى بمكتبة موسيقية ضخمة مدتها تفوق الـ 07 ساعات ونصف من الأنغام التي كل واحدة منها تحكي لنا من خلال نوتاتها كم هذا العالم واسع وعن القصة كم هي عميقة.

بعد الموسيقى نأتي لصويتيات أخرى ( الحوارات و المؤثرات الصوتية )، تُقدم لنا اللعبة إمكانية جعل اللغة التي تتحدث بالإنجليزية أو اليابانية من خلال خانة الصوتيات أيضاً حيث سيسمع اللاعب أصوات جميع الشخصيات الرئيسية خلال المشاهد المتعلقة بالقصة فقط مما يجعل مُعظم الحوارات الأخرى بدون صوت مثل كلاسيكيات ألعاب الأربيجي اليابانية الأخرى باستثناء التعليقات أثناء القتال فهذه الأخيرة تبقى شغالة بشكل متكرر طوال الوقت حسب اختيار التفاعل.


الفرق بين النسخة الكلاسيكية والمُحسنة:

10 سنوات قد مرت على اصدار النسخة الكلاسيكية (Nintendo Wii) ، تُظهر لنا من خلال هذه النسخة المُحسنة أن ميكانيزماتها قد أُسست على قواعد صلبة حيث سهلت من عمل الشركة المطورة لتقديمها بصورة أفضل وأسهل لللاعب المُعاصر، وأهم هذه الأشياء التي تم تحسينها هي:

  • الجرافيك: كما هو واضح من الصور و التريلرات التي سوقت بها شركة Nintendo للعبتها الجديدة هذه، الجرافيك كان من بين الأمور الأساسية التي تم تحسينها بشكل كبير جداً، خصوصاً أن النسخة الكلاسيكية الخاصة بجهاز Wii عملت على اظهار جمالية اللعبة بأقصى ما يستطيع تحمله هذا الأخير لكن ذلك لم يصل للهدف الذي سطرت له Monolith Soft  حيث أن أشكال الشخصيات كانت سيئة الجودة و لا تُظهر من ملامح و تعابير وجهها ، لكن و بفضل تكنولوجيا جهاز Switch الجديدة ، تحسنت أشكال الشخصيات و أصبحت ملامحها واضحة و حتى تعابير وجهها صارت حية لتصور لنا شعورها الحقيقي خلال القصة ، كما تم تحسين الخامات و الإضاءة و حتى المؤثرات داخل و خارج الفيديوهات، كل هذا جعل من جرافيك اللعبة كما أرادته الشركة أن يكون منذ البداية ، لذلك يمكن لللاعبين الآن الاستمتاع بالمظاهر الخلابة التي يوفرها لهم عالم هذه اللعبة بأحسن طريقة ممكنة.
  • الجيم بلاي: اضافةً لكل ما تم ذكره في خانة “طريقة اللعب” السابقة، أبقت الشركة المُطورة على معظم ما كانت عليه النسخة الكلاسيكية من قبل وأُضافت لها رُتوشات لتبسيط الأمور على اللاعبين الجدد، مثل خريطة العالم التي يمكن أن تدله على كل ما يريده من معلومات خاصة بالمهام مثل أماكن المهام الثانوية التي كان من الصعب ايجادها على نسخة Wii، الواجهة أو الـ HUD كذلك تم تحسينها بشكل يسهل على اللاعب استغلالها أثناء القتال للتعرف أكثر على صعوبة الوحوش وكيفية عمل استراتيجية لإنقاص أكبر عدد ممكن من نقاط حياتها.
  • الصوتيات: تم إضافة مقاطع جديدة مُحسنة لتُضفي على مُستمعيها ولمُجربي اللعبة أحسن جو ممكن في أي وقت أثناء اللعب، لكن ذلك لا يعني أن هذه المقاطع الموسيقية ستقوم بحذف موسيقى النسخة الكلاسيكية وانما يمكن لللاعب في أي وقت نزعها وإعادة المقاطع السابقة ان أراد ذلك، هذه الخاصية الرائعة كانت مبادرة حسنة من طرف المطورين حيث أن جميع مقتنيي اللعبة سيكونون سعداء بذلك، كلاعبين جدد أو معجبين قدماء لها.
  • القصة: القصة الرئيسية لم يتم تغيير أي شيء منها بما أنها مثالية كما كانت عليه في السابق، لكن اضافةً لذلك، قامت Monolith Soft بتقديم نهاية جديدة للقصة يحمل في طياته فصل جديد يمكن لعبه في أي وقت ويأتي مع اللعبة الرئيسية مجاناً ليضيف لنا 15 ساعة اضافية لمدة حياتها، لكن حذاري فأحداثه ستحرق نهاية القصة الرئيسية بما أن أحداث هذه الأخيرة تقع بعد عام من نهايتها، Future Connected هو عنوان هذا الشابتر الإضافي حيث سيحكي لنا مغامرة جديدة لـ Shulk و Melia في منطقة كتف BIONIS التي لم تكن موجودة من قبل في النسخة الكلاسيكية.

إيجابيات لعبة Xenoblade Chronicles Definitive Edition:

سيناريو اللعبة يُعد من بين أكبر نقاط قوتها، حيث أنه سيجر اللاعب في رحلة انتقام مليئة بالمفاجئات والتطورات في الأحداث، كما أن الكاتب هنا قد أعد حبكة قصصية قلة قليلة من الألعاب الأخرى قد أمكنها الوصول لجودتها فبالرغم من أنها تحكي عن الانتقام وانقاذ العالم الا أن كاتبها قد دمج معها فلسفة وأموراً معقدة نفسية لتجعل الحبكة أكثر قوةً وتعقيداً، كل هذا يجعل من قصة اللعبة تجربة مُبهرة، فريدة من نوعها وصعبٌ نسيانها بعد الانتهاء منها.

عالم اللعبة ضخم للغاية، فبكون Xenoblade Chronicles Definitive Edition لعبة JRPG من المنتظر أن تكون كذلك، الا أن عالمها يتميز بأشياء لم نرها من قبل في أية لعبة أخرى، حيث أنه يقع فوق عملاقين نائمين BIONIS و MECHONIS ، و كل منطقة منه هي أحد أجزاء جسم واحدٍ منهما ، مثلاً في بداية اللعبة سيبدأ اللاعب رحلته من ساق العملاق BIONIS أين تقع مدينة Colony 9. كل منطقة من هذا العالم تختلف معالمها بشكل يُشعرك بأنك حقيقةً فوق عملاق ضخم للغاية كما أن إمكانية استكشافها بحرية تعتبر اضافةً مهمة جداً للاستمتاع أثناء المغامرة وكذلك للاندماج مع الاحداث.

جيم بلاي اللعبة ذكي ومُبتكر، حيث أنه يدمج الأكشن مع الـ JRPG التقليدي ليصنع بذلك طريقة لعب خاصة به، ومع كل التحسينات التي قدمتها لنا هذه النسخة الجديدة فقد أصبحت اللعبة في أحسن حلة ممكنة.

رسومات وجرافيك اللعبة تم تحسينها مع هذه النسخة الجديدة، حيث أصبحت من بين أجمل ألعاب الموجودة على جهاز Switch حالياً، فالمُطورون قد عملوا على إصدارها بأحسن صورة ممكنة، الألوان وأشكال الشخصيات أصبحت أكثر وضوحاً مما كانت عليه على نسخة Wii القديمة.

صوتيات اللعبة عالية الجودة والموسيقى الساحرة التي ستتخلل رحلة اللاعب طوال الوقت ستخلد في ذاكرته الى الأبد خصوصاً إن علمنا أنه إن جمعنا كل المقاطع الموسيقية فإننا سنحصل على 07 ساعات ونصف من الألحان العذبة، كل واحدة منها تُعبر عن شخصية أو حدث في القصة، أثناء الاستكشاف أو خلال الليل أو النهار تتغير الموسيقى حسب كل واحدة من هذه الأشياء لتعطينا أفضل شعور ممكن لعيش اللحظة.

أصوات الشخصيات هي الأخرى قد تم عملها من طرف العديد من مؤديي الأصوات عاليي الجودة، مثل مؤدي صوت Dunban الذي عمل على شخصية Vegeta من سلسلة الأنمي Dragon Ball، وليست الأصوات اليابانية هي الوحيدة التي أخذت نقطة إيجابية من خلال مراجعتنا هذه وانما الأصوات الإنجليزية أيضاً قد لاقت استحساننا حيث قدم مؤديي الأصوات عملاً راقياً أيضاً بنفس جودة نظيرهم الياباني. نعود لتذكير أيضاً بأنه من خلال هذه النسخة الجديدة يُمكن لللاعب في أي وقت أن يغير من اللغة التي تتحدث بها الشخصيات في أي وقت بين اليابانية والإنجليزية، كما أنه يمكن أن يغير بين نوع الموسيقى التي يريد سماعها: النسخة الكلاسيكية التي كانت على لعبة Wii أو مقاطع النسخة المُحسنة الجديدة.

جزء Future Connected كان مفاجئة لكل عاشقي هذه اللعبة حيث أنه بسبب عدم قدرة جهاز Wii على تحمل ضخامة اللعبة الرئيسية كما هي ، لم يتمكن مطورو اللعبة وضع كل ما يريدونه حينها، لكن ومن خلال جهاز Switch قد تم إضافة هذا الجزء الجديد من القصة بالفعل لتروي لنا نهاية جديدة والمفاجئة أن هذه الأخيرة أتت مجانية مع اللعبة الرئيسية.

مدة حياة اللعبة كبير ، فإن أراد اللاعب لعب القصة الرئيسية فقط سيلزمه حوالي 60 ساعة كاملة لإكمالها، اضافةً لجزء Future Connected الذي سيضيف 15 ساعة لذلك، أما ان أراد اكمال كل شيء توفره اللعبة من تحديات، مهام ثانوية وكنوز مخفية، فعمر اللعبة يمكنه أن يتجاوز الـ 100 ساعة بسهولة.


سلبيات اللعبة:

حجم شاشة اللعبة أو Resolution على الجهاز (Handhold mode) تنزل في أسوء أحوالها لـ 378p مما يجعل الصورة ضبابية ، هذا المشكل قد حصل من قبل مع Xenoblade Chronicles 2 لكي تبقى حركية اللعبة مُستقرة لكن سرعان ما قامت الشركة بالتخلص من المشكل ، في انتظار أن تعمل نفس الشيء مع هذه النسخة لتحسن من جودة الصورة خاصة ان علمنا أن الكثير من اللاعبين قد طالبوا بذلك لأنهم لا يلعبون بالتلفاز.

جودة المهام الثانوية متوسطة جداً وفي معظم الأحيان يُمكن لللاعب تشبيهها بمهام ألعاب الـ MMORPG، لكن لحسن الحظ أنه بالرغم من ذلك ستبقى مهمة بالنسبة للذين يريدون الاندماج في عالم اللعبة بما أنها ستعطي لللاعب معلومات كثيرة عن سكان عالمها وعلاقاتهم أو يمكن من خلالها استكشاف العديد من الوحوش الضخمة والكنوز المخفية.


التقييم النهائي للعبة Xenoblade Chronicles Definitive Edition:

لطالما اُعتبرت لعبة Xenoblade Chronicles الصادرة سنة 2010 على جهاز Wii احدى كنوز ألعاب الأربيجي الثمينة من طرف معجبيها وجل مواقع تقييم الألعاب حيث حصلت على تقييم 9.2 من 10 على موقع Metacritics من كلا جانبي المراجعات وتعليقات اللاعبين. والآن أرادت شركة Monolith Soft التعريف برائعتها للجيل الجديد من خلال نسخة جديدة مُطورة لها على جهاز Nintendo Switch وقد نجحت في ذلك فعلاً، حيث أظهرت كل معالمها بأحسن صورة ممكنة وزيادة مما جعلت من هذه اللعبة تجربةً فريدةً من نوعها عالية الجودة. كمُجرب لهذه اللعبة على كلا النسختين الكلاسيكية والمُطورة يُمكنني أن أقول بأن القصة مازال تأثيرها علي قويٌ بنفس قوة تجربتي الأولى معها خاصةً مع كل التحسينات و الإضافات التي عملتها الشركة للجرافيك، الجيم بلاي و الصوتيات. في الأخير يُمكن القول أن Xenoblade Chronicles Definitive Edition ليست فقط واحدة من بين أفضل الألعاب الموجودة على جهاز Switch و انما هي أيضاً واحدة من بين أفضل الألعاب في التاريخ ، فان كنت تملك جهاز Switch و كنت من عشاق الأربيجي فهذه اللعبة يجب أن تكون حتماً في مكتبتك لأنك ستضيع الكثير ان لم تلعبها.

تقييم اللعبة : أسطورية

ملاحظة : تقييماتنا تعتمد على الترتيب التالي :
سيئة ، أقل من المتوسط ، متوسطة ، فوق المتوسط ، ممتازة ، أسطورية.

في الأخير ندعوكم للادلاء بآراءكم حول اللعبة و انتقادكم البناء لمراجعتنا هذه ، نلقاكم بحول الله في مراجعة أخرى في المستقبل.


للإطلاع على صفحاتنا على مواقع التواصل الإجتماعي و الإشتراك فيها ليصلكم كل جديد:

مهتم بقراءة مُراجعات الألعاب ، تفضل هنا :

أنقر هنا


جلال

كاتب و مُحرر مدونة اللاعب ، عاشق لألعاب الفيديو منذ الصغر يأمل في تعريف ثقافة الألعاب لأكبر عدد ممكن من الناس.

‫2 تعليقات

  1. يعطيكم العافية على المراجعة، المراجعة اسطورية و متعوب عليها، فيها الشرح بالتفصيل لللعبة من كل النواحي بدون اي نقصان 👍🏻👍🏻

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock